منظمات حقوقية تدين اخفاء أحد مواطني الدقهلية بعد عرضه على النيابة

ادانت إثنين من المنظمات الحقوقية المصرية اخفاء أجهزة الامن بالدقهلية المواطن “عبدالحميد عبدالوهاب أبو خريبة”، أحد مواطني مدينة طلخا، لليوم السادس على التوالي بعد عرضه على النيابة.
و نقلت منظمة “الشهاب لحقوق الانسان” عن عائلة “أبوخريبة”، 50 عاماً، ويعمل مدرس في التعليم الازهري، اخفاء أجهزة الأمن له بعد أن كانت قد اختطفتة من أحد شوارع مدينة طلخا يوم الأحد 4 يونيو الماضي، أثناء ذهابه للإفطار مع شقيقيتة، وابقته مختفياً قسرياً لمده 10 أيام دون عرضه على النيابة، حتى تم عرضه آخيراً الأربعاء الماضي واختفائه بعدها. ولا تعلم عائلته عنه شيئاً منذ وقتها، مؤكدين أنهم حاولوا العثور عليه والسؤال عنه بجميع مراكز الشرطة بالدقهليه التي انكرت جميعها وجوده.
http://bit.ly/2rI7AWF

كما ذكرت “المنظمة السويسرية لحماية حقوق الانسان” في بيانها الصادر أمس تحميل عائلة “أبو خريبة” قوات الأمن المصرية، وزارة الداخلية، ومسؤولى الأمن الوطنى (أمن الدولة سابقًا) بالدقهلية و مأمور ورئيس مباحث مركز طلخا، المسؤولية الكاملة عن حياته نظرًا لمرضة الشديد، حيثُ أنه مصاب بفيرس سي الكبدي، وتعرض لجلطة سابقة ويحتاج للعلاج والراحة الدائمين، وطالبوا بسرعة الكشف عن مكانة والافراج الفورى عنه.
http://bit.ly/2tjkWpL

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بلقاس ترفع شعار.. “حاكموا عميل اليهود”

انطلقت منذ قليل سلسلة بشرية تبعتها مسيرة، نظمها أهالي مركز بلقاس بالدقهلية للمطالبة بوقف جنون ...