“شاهد” الأسبوع في كيس هاترشح نفسك.. قابل يا معلم!

تناول الإعلامي الشاب أحمد بحيري، الأجواء الانتخابية في ظل نظام الانقلاب، بعد تلفيق قضية للمحامي خالد علي لمجرد إعلانه نية الترشح، رغم حسم السيسي للانتخابات بالطرق المعروفة، في الوقت الذي تم فيه ترحيل الفريق أحمد شفيق من الإمارات كمعتقل سياسي لمجرد إعلانه أيضًا للترشح للانتخابات، والضغط عليه للتراجع عن موقفه، رغم أنه من أبناء الجيش، ومن بين فريق النظام الحاكم.
واستعرض بحيري، خلال برنامجه “الأسبوع في كيس” على “يوتيوب، الهجوم المنظم الذي شنه إعلام الانقلاب على كل المرشحين لهزلية انتخابات الرئاسة، وعلى رأسهم أحمد شفيق، للحد الذي وصل لتخوين شفيق نفسه، بسبب خروج بيانه على قناة “الجزيرة”.
كما أشار بحيري لاعتقال العقيد أحمد قنصوة بعد إعلان ترشحه للرئاسة، مباشرة، وهو الأمر الذي يكشف كيف يدير السيسي الانتخابات في مصر.
كما سخر من تصريحات سلطات الانقلاب بالإعلان عن اقتراب تحسن الأسعار بعد زيادتها وانهيار معيشة الغلابة.
في الوقت الذي أعلنت فيها حكومة الانقلاب بأنها ستقوم بعمل تحالف للمتضررين من بناء سد النهضة الإثيوبي، في الوقت الذي أعلنت السودان نفسها بأنها ضد مطط الانقلاب في قضية السد، وأنها لن تسمح لمصر بأخذ حصتها من المياه.

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

زهرة المدائن في انتظار “الأيوبي”

زهرة المدائن في انتظار “الأيوبي”