الجبهة الوطنية المصرية: القدس ستظل عاصمة فلسطين فقط

مع إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قراره بنقل سفارة بلاده إلى القدس متجاهلا كل الحقوق الفلسطينية المشروعة، وكل المشاعر العربية والإسلامية فإن الجبهة الوطنية المصرية إذ تستنكر بشدة هذا القرار فإنها تدعو الشعب المصري داخل الوطن وخارجه للتعبير عن الغضب والاستنكار بكل السبل المشروعة ضد هذا القرار.
 
وتطالب الجبهة المؤسسات الأمريكية للتدخل لوقف هذا القرار الذي يتسبب في المزيد من توتير العلاقات الشعبية العربية الإسلامية الأمريكية، ويصنع جروحا جديدة لا تندمل بعد سلسلة القرارات والإجراءات السلبية التي أعلنتها الإدارة الأمريكية الحالية المعادية للحقوق العربية والإسلامية.
 
إن خروج شعوبنا العربية والإسلامية وفِي القلب منها الشعب المصري ضد القرار الأمريكي سيؤكد للإدارة الأمريكية الحالية أن هذه الشعوب لا تزال على عهدها دعما وسندا لهذه القضية العادلة، ولا تزال تعتبر القدس خطا أحمرا من اقترب منه احترق، فالقدس ستظل هي فقط عاصمة فلسطين الأبدية ولن تكون غير ذلك.
 
الجبهة الوطنية المصرية (تحت التأسيس)

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“الإخوان”: التحفظ على الأموال وفصل أساتذة جامعة القاهرة عنصرية واستبداد

قال د.طلعت فهمي، المتحدث الإعلامي باسم جماعة “الإخوان المسلمون”، في تصريح صحفي قبل قليل نشره ...