القمة العربية الـ 29.. الغائبون وجدول الأعمال “انفوجرافيك”

تنطلق أعمال القمة العربية التاسعة والعشرين الأحد، في مدينة “الظهران” السعودية على بعد حوالي 200 كيلو متر من الساحل الإيراني، بمشاركة عدد من الرؤساء العرب، وتزامنا مع الضربات الأمريكية البريطانية الفرنسية في سوريا.

وتسلمت السعودية من الأردن الرئاسة الدورية للجامعة التي تضم 22 عضوا، ولا تؤدي مثل هذه القمم إلى إجراءات عملية، باستثناء ما تم اتخاذه في عام 2011 من تعليق لعضوية سوريا بسبب توجيه المسؤولية إلى الأسد عن الحرب في بلاده.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نهاية درامية لمسيرة “آل الشيخ” في مصر بعد سلسلة أزمات

في مفاجأة غير متوقعة، وبعد سباب جماهير النادي الأهلي لتركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة ...