وفاة عاطف شنشن بعد 4 أيام من اعتقاله وإخفائه قسرا بقسم شرطة دمياط

في حلقة جديدة من مسلسل جرائم عصابة العسكر بحق المصريين، توفي عاطف شنشن، اليوم السبت 13 أكتوبر، جراء الإهمال الطبي المتعمد بحقه داخل قسم شرطة دمياط، وذلك بعد 4 أيام من اعتقاله وإخفائه قسريا.

واعتقلت قوات أمن الانقلاب بدمياط عاطف شنشن قبل 4 أيام واقتادته إلى قسم الشرطة، وظل قيد الإخفاء القسري قبل أن يتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج بعد 11 ساعة من شعوره بالإعياء؛ حيث كان يعاني من مرض السكر، ليلفظ أنفاسه الأخيرة عقب دخوله المستشفى.

وكانت السنوات الماضية قد شهدت وفاة مئات المعتقلين جراء التعذيب والإهمال الطبي في سجون الانقلاب، وسط تواطؤ “بوتيكات” حقوق الإنسان والنيابة والقضاء المحلي وضعف موقف المنظمات الحقوقية الدولية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مع مطالبة السيسي بتوضيح أسعار أوروبا.. انتظروا موجة “صب”!

ألمح قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي إلى احتجاجات فرنسا، وطالب الإعلام الموالي للانقلاب بإظهار الفارق الإيجابي ...