صحيفة صهيونية: أردوغان نجح في خنق مصر و”إسرائيل” في البحر المتوسط!

كشفت صحيفة “هآرتس” الصهيونية عن وجود مخاوف كبيرة داخل الكيان الصهيوني ولدى نظام الانقلاب في مصر، من الاتفاق المبرم بين تركيا وبين حكومة الوفاق الليبية بشأن حقوق الغاز في البحر المتوسط، مشيرة إلى أن هذا الاتفاق أصاب مصر و”إسرائيل” بخيبة أمل.

وقالت الصحيفة، في تقرير للكاتب تسفي برئيل: إن تركيا برئاسة رجب طيب أردوغان نجحت في أن تحقق لنفسها مكانة عالية، ومنح “أردوغان” اليونان وقبرص و”إسرائيل” ومصر، سببًا جديدًا لخيبة الأمل، عندما وقَّع مع ليبيا على اتفاق تعاون يشمل ترسيم الحدود الاقتصادية البحرية بين تركيا وليبيا”، مشيرا إلى أن “أردوغان ورئيس حكومة الوفاق الليبية فائز السراج، رفضا الادعاء حول عدم شرعية الاتفاق؛ لأن الأمر يتعلق بحكومتين معترف بهما”.

وأوضحت الصحيفة أن “هذا الجانب في الاتفاق ليس هو ما يزعج أوروبا، فترسيم الحدود الاقتصادية سيحبس “قبرص” و”جزيرة كريت” في مجال بحري، والسيطرة الاقتصادية عليه توجد في يد تركيا، والتي سيكون مسموحًا لها بالتنقيب عن النفط والغاز واستخراجهما، وتوقف أنابيب النفط والغاز عبره إلى أوروبا”، مشيرة إلى أنَّه “وبشكل عملي فإن كل أنبوب يمر من إسرائيل ومصر وقبرص إلى أوروبا يقتضي إجراء مفاوضات مع تركيا، كما أنه من المشكوك فيه أن يكون لأي دولة من الدول المجاورة أي حل قانوني لهذه الاتفاقيات”.

وأضافت الصحيفة أن “أردوغان يريد ليّ ذراع نظرائه الأوروبيين عن طريق وقف أو تأجيل بلورة سياسة الدفاع للناتو في بولندا، وهو أحد البنود الرئيسية التي ستطرح للنقاش في لقاء لندن، وتطبيق هذه السياسة سيحتاج ميزانية كبيرة وموافقة جميع الدول الأعضاء”، مشيرة إلى أنه “في حال أرادت أوروبا حماية نفسها من التهديد الروسي، فليتفضلوا لمساعدة أردوغان على حماية نفسه من تهديد الأكراد، والدفع للاجئين السوريين في تركيا”.

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤشرات على قرب المصالحة الخليجية.. هل تنضج بقمة الرياض؟

شكل إعلان وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، عن وجود مفاوضات ثنائية ...