التاريخ :

بيان التحالف الوطنى فى جمعة مليونية لا للعدالة الانتقامية

بيان التحالف الوطنى فى جمعة مليونية لا للعدالة الانتقامية
بتاريخ : الجمعة 15 نوفمبر 2013
فى يوم من أيام الثورة والتاريخ الذى لاينسى واستمرارا للفعاليات الثورية ضد الانقلاب عمت الوقفات والمسيرات والتظاهرات الشوارع والميادين  وصعد الشعب المصرى من فعالياته في أجواء ثورية عارمة أججت مشاعر المصريين وأصبح ثابتا لديهم ضرورة الاستمرارية في العمل الثوري السلمي كل يوم وفى كل مناسبة حتى كسب زخما كبيرا وبعث برسالة مفادها أن الشعب المصرى لن تنحنى له جباه ولن تلين له عزيمة حتى انهاء هذا الانقلاب الدموى الفاشى مهما طال الزمن ومهما كانت التضحيات  

صدعت الحناجر الثورية لأحرار الشعب المصرى وخرجت من الأسكندرية الى أسوان ومن رفح حتى السلوم وكانت عروس الدلتا محافظة الدقهلية في قلب الحدث بأكثر من 35  فعالية فى يوم  جمعة مليونية لا للعدالة الانتقامية

مهد الطلاب الثوار فى جامعة المنصورة وجامعة الأزهر فرع المنصورة وتفهنا الأشراف لهذه المليونية الحاشدة اليوم بإشعال المظاهرات العارمة داخل الجامعات وفى كل الكليات  

فى شمال الدقهلية الثائر كان لثوار مدينة ميت سلسيل الكلمة العليا فى الثورة اليوم حيث زحفت الحشود الكبيرة وهى بالآلاف من مسجد الرضوان بجوار محطة القطار وطافت بشوارع المدينة حتى مبنى المستشفى المركزى رافعين صور السيد الرئيس وشعارات رابعة منادين بسقوط حكم العسكر ورافضين وفاضحين للعدالة الانتقامية التى تنتقم من الثوار بأحكام جائرة وفى مدينة الكردى نظم الثوار سلسلة بشرية رافضة للانقلاب الدموى على طريق المطرية المنصورة لكن مدينة دكرنس كانت على موعد ثورى بوقفة حاشدة بمدخل المدينة من ناحية مستشفى الصدر حيث رفع أكثر من ألف ثائر شعارات رابعة ورفضوا العدالة الانتقامية 

وفى جنوب الدقهلية الهادروفى مركز ميت غمر شهدت المدينة وقفة لشباب ضد الانقلاب ترفض العدالة الانتقامية وعززت المدينة زخمها الثورى بمسيرة كبيرة رفضا للانقلاب والعدالة الانتقامية وطلبا للشرعية وعلى نفس الوتيرة الثوريةواصلت قرية صهرجت الكبرى صعودها الثورى بمسيرة كبيرة طافت شوارع القرية رفضا للعدالة الانتقامية وخرجت مسيرة بالدراجات والدراجات النارية من قرية ميت ناجى لكن السلاسل البشرية فى هذا المركز الثورى اتخذت طابعا خاصا أصبح يوميا بامتياز رفضا للانقلاب الدموى وللعدالة الانتقائية والانتقامية ودعما للشرعية وذلك فى قرى صهرجت الكبرى على طريق ميت غمر المنصورة وكفر المقدام وميت أبو خالد وعلى امتداد قرى مركز أجا وفى المدخل الجنوبى لمدينة المنصورة لكننا لم نتفاجأ بقرية الثورة أويش الحجر التى عودتنا بزخمها الثورى العاتى فى مسيرة اليوم التى احتشد فيها أكثر من 3 ألاف من الثوار طافوا شوارع القرية بعد صلاة الجمعة رفضا للانقلاب وللعدالة الانتقامية 

وفى شرق الدقهلية الصاعد وفى قرية العزاوى مركز السنبلاوين نظمت سلسلة بشرية رفضا للانقلاب والعدالة الانتقامية على طريق النكارية القاسمى 

وفى غرب الدقهلية الصامد فى مدينة جمصة نظمت مسيرة ضخمة من السيارات والدراجات النارية رفضا للانقلاب والعدالة الانتقامية وفى مدينة طلخا نظمت سلسلة بشرية لنساء ضد الانقلاب أمام مدرسة التجارة المتقدمة وخرجت مسيرة ليلية كبرى من رحم أشهر وأكبر شوارع المدينة شارع بلقاس تهتف بسقوط العسكر وترفض العدالة الانتقامية 

وفى قلب العاصمة النابض مدينة المنصورة كان الزخم الثورى مميزا بجمعة مليونية لا للعدالة الانتقامية فبدأت بوقفة حاشدة أمام مسجد الملك الكامل بعد صلاة الجمعة رفضا للعدالة الانتقامية وخرجت مسيرة كبرى من مسجد الفردوس بعد صلاة الجمعة اخترقت شارعى أداب والترعة رفضا للانقلاب والعدالة الانتقامية وعندما أرخى الليل سدوله انطلق الثوار بمسيرة ضخمة من أمام مبنى أمون بشارع قناة السويس نحو دوران جديلة رفضا للانقلاب الدموى وللعدالة الانتقامية 

وكان الملفت فى تظاهرات اليوم هو القمع المتزايد لقوات أمن الانقلابيين مع معظم التظاهرات بمحافظة الدقهلية واعتقال وترويع عدد كبير من الثوار  

ويدعو التحالف الوطنى الشعب المصرى والشعب الدقهلاوى الى الاستمرار في الحشد والثورة على  القتلة  والدعاء على الظالمين الانقلابيين الدمويين الذين عاثوا فى الأرض فسادا وأهلكوا الحرث والنسل  

ويدين التحالف بشدة استمرار سلطات الانقلاب الدموى فى حملاتها فى خطف الأحرار من الطلبة والتلاميذ وأعضاء التحالف وكذلك الاصرار المتزايد على اطلاق البلطجية تحت حماية الانقلابيين لمطاردة الثوار واحداث اصابات بهم وترويعهم وبخاصة الطلاب ويدعو الشعب المصرى لاستكمال الثورة حتى دحر الانقلاب الدموى وعودة الشرعية 

والله أكبر وتحيا مصر



تابع أيضاً


تعليقات الزوار